August 26, 2017

الامين عبد اللطيف
ظاهرة فنية تاريخية نادرة

بقلم: د.أحمد حسن دحلي
رحل في السابع من أغسطس الجاري الفنان الكبير الامين عبد اللطيف عن عمر يناهز 78 سنة، بعد نضال طويل ومرير وشاق وشيق عبر سلاح الفن الساحر والساحق وذلك على مدى زهاء نصف قرن ونصف عقد. لقد تمرد الفنان المبدع أول ما تمرد على أسرته التي حاولت دون طائل علاجه من ” جن ” الفن الذي اصابه في نعومة حياته، ونبذته قبيلته لخروجه وتمرده على التقاليد العقيمة، واصاب بالفزع والهلع النظام الاستعماري الاثيوبي بأغنية حب بريئة المحتوى ورفيعة المستوى وقابلة لتأويلات عديدة مفتوحة في وجه القراءات المتعددة، هذا مما أهلها أن تحتضن الاسقاطات السياسية وتعبر عن المشاعر الوطنية الجياشة التي كانت تعتمل في نفوس الارتريين حينذاك من دون ارادة وقصد الفنان المبدع الامين عبد اللطيف.

Latest Articles

ካልኣይ መጽሓፍ – ሲቪላዊ ስርዓት ብሓፈሻ ቀዳማይ...

The podium of renewable energy

ክልተ ወርሓዊት መጽሔት ሃገራዊ ማሕበር መንእሰያትን...