March 5, 2016

خبر وتعليق
اثيوبيا تلهث خلف مقعد في مجلس الامن

خبر وتعليق اثيوبيا تلهث خلف مقعد في مجلس الامن

دشنت الحكومة الاثيوبية رسميا في الفاتح من مارس الجاري حملتها السياسية والدبلوماسية للحصول على مقعد غير دائم لعامي 2017 ـ 2018 وذلك في الانتخابات التي ستجري في يونيو المقبل. وما يهمنا في هذا الصدد هو الحجج الثلاث التي صاغتها وتسعى لتسويقها السلطة الحاكمة في أديس أبابا، وهي:
” الحجة الاثيوبية الاولى ”
1 ـ ” ستكون في خدمة كل الدول الاعضاء في منظمة الامم المتحدة ”
الملاحظة الاولى: اشعلت الحكومة الاثيوبية في عام 1998 حربا ضد ارتريا بإفتعال ذريعة خلاف حدودي من العدم.
الملاحظة الثانية: غزت الحكومة الاثيوبية الصومال واحتلته في 2006.
الملاحظة الثالثة: ارتريا والصومال عضوان في منظمة الامم المتحدة، واذا كانت الحكومة الاثيوبية تريد تقديم هذا النوع من الخدمات للدول الاعضاء في الامم المتحدة، فإننا على قناعة مطلقة بأن لا أحد يريد خدمات الحكومة الاثيوبية التي

Latest Articles

الجزيرة تواصل حملات التشويه والأكاذيب

Press release – Al-Jezeera’s Relentelss...

ጋዜጣዊ መግለጺ ናይ ኣልጀዚራ ዘየቋርጽ ናይ ሓሶትን...