November 18, 2017

قيمنا تضمن السلام والأمن

لقد قام الشعب الإرتري بمقاومة المؤامرات والعدائيات الدولية الشديدة لأكثر من نصف قرن من الزمن دون توقف، كشعب حر وذو سيادة، له مكانته وشأنه المستحق في عالمنا هذا، فقد مر الشعب الإرتري بعدد من المعوقات والتحديات من دون أن يسقط، وواصل خطاه على نهجه التحرري بكل كفاءة، و ذلك بفضل  تسلحه بقيمه التي تستند على التضامن التام والحب الوطني القوي ، بالإضافة إلى الإستقرار السياسي والثقافي والإجتماعي القائم على الإحترام المتبادل والوئام. هذه القيم والثقافة المتحضرة لم تنزل كالمن على شعب إرتريا من السماء، أو ليست هبة مخصصة لها. بل نشأت وترسخت خلال فترة طويلة ومعقدة. ففي منتصف القرن الماضي، ولأجل ضمان المصالح الجيو- سياسية للقوى العظمى، تم الحكم على الشعب الإرتري بطمس ومحو هويته، إلا أن السبب في عدم سقوط الشعب والتسليم لتلك المؤامرة الكبيرة، هو لأنه لم يستسلم أبداً للإستعمار، مما مكنه من أن يحافظ على ثقافته وقيمه الوطنية وتعزيز هويته. ولو لم يقم الشعب بذلك، لما تسنى لإرتريا…

Latest Articles

ትዕዝብትታት ኣብ ጸብጻብ “ተቖጻጻሪ ጉጅለ ሶማልን...

“Eritrea’s Anti-Corruption Experience”: Speech by...

ዓቢ ፖለቲካዊ ጸወታን ሻውዓይ...