January 18, 2020

حول اتفاق السلام الارتري ـ الاثيوبي

بقلم: د.أحمد حسن دحلي
بعد عامين من حرب دموية ومدمرة اشعلتها الحكومة الاثيوبية في 13 مايو 1998 ضد ارتريا، وبعد 18 سنة من حالة لا حرب ولا سلام بين البلدين 2000 ـ 2018، اجبرت اثيوبيا على قبول قرار مفوضية ترسيم الحدود الارترية ـ الاثيوبية الصادر في 13 ابريل 2002 ومن دون أدنى تحفظ، وأعربت عن التزامها على تطبيقه على ارض كما هو. والدليل على ذلك، في 5 يونيو 2018 القى رئيس وزراء اثيوبيا، د.ابي احمد علي، كلمة امام اللجنة التنفيذية للجبهة الشعبية الديمقراطية الثورية الاثيوبية قال فيها حرفيا ” لدينا خيار الحرب، وحالة لا سلم ولا حرب وخيار السلام. الحرب حصدت الارواح وتسببت في دمار، وهناك حالة لا حرب ولا سلم ، وانا لا اتفق مع هذه التسمية لأننا ومنذ 18 سنة ننفق الاموال في شراء مختلف المعدات الحربية في ظل سيادة المعاناة النفسية،

download

Latest Articles

Press Release

جائحة الكورونا تجتاح العالم طبيعتها وعواقبها وما بعدها

Contribution to fight COVID-19 pandemic Part VIII