July 28, 2018

ارتريا أرض البحر
الغضب العارم
الفصل الاول ” الصحوة “

بقلم: الامين محمد سعيد
اصيب الماجور ابو فاطمة في نهاية شهر أكتوبر1956م بإحباط شديد عندما علم من بعض عملاؤه، بإختفاء ادريس محمد صالح من قرية الشيخ حليب. فأرسل على الفور بطلب احد مساعديه وهو القبطان (1) تسفاسيلاسي وهو من اب تجراوي وام إرترية (2) وما أن مثل امامه حتى قال بلهجة حادة:-
– اين يوجد ادريس، الم ابلغكم بضرورة مراقبته على مدار الساعة؟
لم يتمالك القبطان كعادته عندما يكون وجها لوجه امام الماجور، من السيطرة على اعصابه، واخذت يداه ترتجفان من وقع المفاجأة التي وقعت عليه كالصاعقة، وبلسان متلعثم قال:-
– لاحظته قبل فترة اسبوع تقريبا ياسيدي في سوق السمك، ولاادري اين هو الآن. ومن المرجح ان يكون في قريته، او احدى القرى المجاورة.

Latest Articles

كلمة الرئيس اسياس افورقي بمناسبة
الذكرى الحادية والثلاثين...

Keynote Address by President Isaias Afwerki 31st...

ቃል ፕረዚደንት ኢሰያስ ኣፈወርቂ ኣብ መኽፈቲ ወግዓዊ...