September 1, 2023

كلمة الجبهة الشعبية للديمقراطية والعدالة
بمناسبة ذكرى الفاتح من سبتمبر

في الوقت الذي نحي و نحتفل فيه بالذكرى ال 62 لإنطلاق كفاحنا المسلح  ينبغي  أن نبرز المعنى و الأهمية التاريخية  التي لا تضمحل لهذه الذكرى.
يعد الفاتح من سبتمر  في التقويم الإرتري  يوم  للذكرى  والعهد  وهي عيد وطني  له دور راسخ وبالتالي يتم الإحتفال به  بحفاوة  من قبل الشعب الإرتري  في الداخل والمهجر بإعتباره  جزءاً من موروثنا الوطني.
إستطاعت إرتريا بنضالها الطويل والذي كان يقال  عنه بأنه  نضال لا يطاق، التخلص بقوتها وصمودها من الأوضاع المزرية  للإحتلال  فارضة وجودها،  لتولد  بكفاحها مجدداً من الرمضاء،كما أفشلت بعد الإستقلال الغزوات المتواصلة،  وتصدت  للعدائيات الخارجية وأكدت وجودها المستقل بكفاحها  والآن أيضاً  تكافح بالثقة  والإعتماد على  نفسها من أجل  بناء مستقبل يسوده  الرخاء والإزدها، فهي دولة مكافحة معروفة بالصمود والتصدي

download

Latest Articles

Carrying Forward the Five Principles of Peaceful...

ኣቶ ዘርኣይ ተኽለኣብ “ህዝብና ወትሩ ሞሳ ስዉኣት...

Bridging the Gap: Introducing Eritrean Tactile Language...