September 12, 2020

حول إشكاليات كتابة وقراءة التاريخ

إعداد: د. أحمد حسن دحلي

مدخل:
هذه الورقة تطرح أسئلة للنقاش، أكثر مما تقدم أجوبة للإشكاليات، وذلك لأن الاجوبة العلمية والواقعية والصحيحة بهذا الحجم، في تقديري لا تأتي من شخص واحد، ولا يمكن بلورتها في خلال ندوة واحدة، ولكن الحوار المفتوح يشكل بالتأكيد المدخل السليم لحلول ناجحة لإشكاليات محورية، مثل كيفية كتابة وقراءة التاريخ وخلافها. وإذا ما تأملنا عنوان الورقة، فإنها لا تطرح كل الإشكاليات، بقدر ما تتناول بعض الإشكاليات التي قد يعتبرها البعض مسلمات بديهية، ولكن وكما معروف، فإن مسلمات البعض، هي إشكاليات البعض الآخر، وإن إشكاليات البعض هي بنفس المستوى قد تكون مسلمات البعض الآخر.

download

Latest Articles

كلمة الرئيس اسياس افورقي بمناسبة
الذكرى الحادية والثلاثين...

Keynote Address by President Isaias Afwerki 31st...

ቃል ፕረዚደንት ኢሰያስ ኣፈወርቂ ኣብ መኽፈቲ ወግዓዊ...